زلماي يصف استفتاء كردستان بـ”الخاطئ” ولم يكن محسوبا بشكل جيد

كان برس |
اقر السفير الأميركي الاسبق في العراق زلماي خليل زاد بأن إجراء الاستفتاء الكردي في 25 أيلول الماضي كان خاطئا ولم يكن محسوبا بشكل جيد، داعيا بغداد واربيل إلى الحوار والتفاهم والالتزام بالدستور.
وقال زاد في حوار متلفز تابعته كان برس ان “الاستفتاء الكردي كان خاطئا ولم يكن محسوبا بشكل جيد”، في حين اعتبر أن “ردة الفعل تجاه الاستفتاء كان مبالغا فيه”.
ودعا زاد حكومتي بغداد واربيل إلى “الحوار والتفاهم والالتزام بالدستور”، مطالبا أميركا والغرب بـ”الضغط على العبادي للالتزام بالدستور وعدم تكرار أخطاء الرؤساء العرب السابقين مع الكرد”.
وأكد زاد أن الولايات المتحدة الأميركية “تريد كردستان قوية في عراق فيدرالي”.
تجدر الاشارة إلى أن زلماي خليل زاد كان من اشد الداعمين لرئيس إقليم كردستان السابق مسعود البارزاني وإجراء الاستفتاء، فيما ترددت انباء بأن زاد يعتبر “عراب الاستفتاء”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق