هربًا من جبروت طليقته .. رجل يقدم على الانتحار مع بداية 2018

كان برس |

مع بداية 2018 تلقى قسم شرطة مصر الجديدة، بلاغًا يفيد بإقدام رجل على الانتحار، هربًا من جبروت طليقته، والقضايا المتلاحقة التى تقيمها ضده أمام محكمة الأسرة؛ من نفقة وتبديد منقولات ومحاضر كيدية أثرت عليه فى عمله، منذ انفصاله عنها.

واستقبل مستشفى عين شمس الجامعى “طارق.م”، موظف فى أواخر عقده الثالث، فى حالة غياب عن الوعى، وأفاد المرافقون له بتناوله مادة سامة للتخلص من حياته بعد خلاف حاد نشب بينه وبين مطلقته، وتعرضه للضرب والإساءة أمام زملائه فى العمل.

وأكد الزوج، الذى أنقذته العناية الإلهية، أن الظروف المعيشية الصعبة وطلبات زوجته التى لا تنتهى وإساءاتها المتكررة له تسببت فى طلاقهما، مشيرًا إلى أنه صدر ضده حكم بالحبس بتهمة تبديد منقولات زوجية فى قضية مبنية على تحريات مغلوطة، بخلاف 3 قضايا حبس أخرى لتخلفه عن دفع النفقة لطفله الوحيد.

وتابع: شقيت من أجل لقمة العيش ومحاولة توفير الحد الأدنى من الحياة الآدمية لأسرتى، ولكن القهر وظلم زوجتى ولسانها المتسلط عقدنى من الحياة.

وأكد الزوج، أنه كثيرًا ما تعرض للبلطجة من أهل زوجته ومحاولة سرقة ما يتقاضاه من عمله كسائق سيارة نقل بجوار وظيفته، لافتًا إلى أن نفسيته ساءت فقرر الفرار من بطش زوجته وتناول سم للتخلص من حياته، ولكن أصدقاءه نقلوه للمستشفى.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق