كتلة المواطن تدعو لإعادة هيكلة الأجهزة الأمنية في كركوك

كان برس |

دعا عضو مجلس محافظة كركوك نجاة حسين، اليوم الخميس ، لأعادة هيكلة الاجهزة الامنية في المحافظة، وبين ان الاكراد يسيطرون على معظم مفاصله، فيما كشف عودة نشاط عشرات الخلايا الارهابية التابعة للأكراد الانفصاليين وداعش بكركوك.

وقال حسين في تصريح صحفي، ان “هنالك سلسلة هجمات وحملات اغتيال تعرض لها المكون التركماني كان اخرها اغتيال مسؤول في الجبهة التركمانية علاء الدين الصالحي في منطقة الحي العسكري جنوب مدينة كركوك”.

واضاف ان “هذه الجريمة تتحملها القيادات الامنية التي تسيطر على المحافظة ذات الاغلبية الكردية”، داعيا الحكومة الى”تطهير الاجهزة الامنية والاستخبارية بالمحافظة وإعادة التوازن عبر اعادة هيكلتها وتشكيلها”.

وتابع ان “عشرات الخلايا الارهابية باتت تنشط في كركوك وعلى الحكومتين المركزية والمحلية تدارك الامر لان جهات عديدة تعمل الان غير الاكراد الانفصاليين”، لافتا الى “وجود نشاط لإرهابيي داعش وتم التأكد من هذا الامر في حادثة اختطاف ثلاثة اشقاء احدهم طبيب قبل شهر ووجدت جثثهم في منطقة مطيبيجة التي كانت مأوى القاعدة وداعش”.

وكان نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية حسن توران قد اعلن، امس الاول الثلاثاء، استشهاد مسؤول الجبهة في منطقة الحي العسكري جنوب مدينة كركوك علاء الدين عبد المقصود الصالحي بعد تعرضه لإطلاق نار في منطقة الرأس ما أدى الى مقتله في الحال.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق