إنطلاق اعمال مؤتمر طهران الأمني الدولي الثاني بمشاركة العراق

كان برس |

إنطلقت أعمال مؤتمر طهران الأمني الثاني الذي یحمل عنوان “الأمن الإقلیمي في غرب آسیا، التحدیات والتوجهات المستجدة” في قاعة الرؤساء الیوم الإثنین.

ویشارك في هذا المؤتمر عدد من کبار المسؤولین المحلیین والأجانب حیث یلقی ظریف کالمحاضر الأول کلمته في مراسم إفتتاح المؤتمر.

کما سیقوم کل من رئیس مجلس الشوری الإسلامي علي لاریجاني ووزير الدفاع العمید امیر حاتمي ووزیر الدفاع السابق حسین دهقان والمستشار الثقافي للرئیس حسام الدین آشنا ووزير الخارجية الأسبق کمال خرازي ووزیر الخارجیة العماني یوسف بن علوي ووزیر الخارجیة البریطاني السابق جاك سترو ونائب وزیر الخارجیة عباس عراقجي ورئیس الوزراء الإيطالي
السابق ونائب وزیر خارجیة طاجیكستان ومستشار الرئیس اللبناني بالقاء کلمة خلال فعالیات المؤتمر.

کما یشارك في المؤتمر عدد من السفرا الأجانب المقیمین في طهران وأساتذة الجامعات في فرع العلاقات الدولیة.

وفي هذا السیاق، أعلن الأمين العام للمؤتمر الأمني الثاني لطهران جلال دهقاني فيروز آبادي عن مشاركة 80 ضيفا أجنبيا وباحثا متفوقا من 25 مؤسسة في المؤتمر مؤکدا انه ستنعقد في المؤتمر ثلاثة إجتماعات في يوم واحد، حيث سيحمل الاول منها عنوان “السياسة الخارجية والأمن الاقليمي” حيث سيناقش المشاركون فيه معمارية الإجراءات الأمنية لغرب آسيا والدور
الايراني والقوي الاقليمية والدول الخارجة عن الاقليم.

أما الإجتماع الثاني فإنه سيتطرق إلي الجوانب الأمنية الاقتصادية الاقليمية تحت عنوان “الاقتصاد والأمن الإقليمي” وسينعقد الاجتماع الثالث عصر الاثنين تحت عنوان “الدفاع والأمن الإقليمي”.

ويستقبل المؤتمر ضيوفاً من العراق وافغانستان وباكستان وتركيا ولبنان وعمان وبريطانيا وايطالية والدانمارك وطاجيكستان والسويد وسوريا والنمسا.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق