بدر تؤكد أن تحالفات الانتخابات أثبتت وجود خلافات لا مشتركات

كان برس |

اكد القيادي في منظمة بدر كريم النوري، اليوم السبت، ان تحالفات الانتخابات أثبتت وجود “خلافات وليس مشتركات”، فيما اعتبر المشهد السياسي اصبح معقدا، وفيما أشار الى تلك التحالفات ينتابها “الغموض والضبابية” ولم تسفر عن نتائج ايجابية.

وقال النوري في تصريح صحفي، إن “التحالفات تؤكد ان المشهد معقد، ويجب ان تصارح الزعامات الشعب العراقي بهذا التعقيد، وانها تدفع باتجاه التأجيل الذي سيكون كارثيا على المستوى الدستوري”، مشيراً الى أن “التحالفات الى هذه الساعة ينتابها الغموض والضبابية ولم تسفر عن نتائج ايجابية ربما بسبب النظر برئاسة الوزراء وعلى التحالفات والرقم واحد ايضا”.

وأضاف النوري، أن “التحالفات اثبتت ان هناك خلافات، وليس مشتركات، وهذه مشكلة، ونأمل أن تكون الارادة عراقية بعيدة عن الخارج”، لافتا الى أن “الواقع يكشف ان اهتمام الاحزاب ليس من اجل الجماهير، ولم تقترب تلك الاحزاب من الجماهير، كما يجب ان تصارح الشعب العراقي بانها لم تستطيع ان تكوّن تحالفات جديدة”.

وأعرب النوري عن أمله بأن “تنتج التحالفات المقبلة شخصيات كفوءة، ولا نريد تسويق نفس الشخصيات الفاسدة أو الفاشلة”.

فيما يذكر ان المفوضية العليا للانتخابات، صادقت، اليوم الاثنين الماضي، على السماح للحزب المسجل بالمشاركة بمفرده أو الدخول بتحالف سياسي واحد.

وقال عضو مجلس المفوضين والناطق الرسمي باسم المفوضية، كريم التميمي في بيان تلقت “كان برس” نسخة منه، إن “مفوضية الانتخابات صادقت على السماح للحزب المسجل رسميا بالمشاركة بمفرده او الدخول بتحالف سياسي واحد فقط في الدائرة الانتخابية الواحدة في الانتخابات المقبلة”..

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق