قيادي بحشد الأنبار ينفي إرسال الحكومة الاتحادية لجنة للتحقيق بمجزرة البغدادي

كان برس |

اكد القيادي في حشد محافظة الأنبار قطري العبيدي، الخميس، ان الحكومة الاتحادية لم ترسل اي فريقا امنيا لكشف ملابسات وتقصي الحقائق في حادثة مجزرة ناحية البغدادي غربي الانبار التي تسبب بها الطيران الامريكي.

وقال العبيدي في تصريح صحفي ان “الحكومة المركزية لم ترسل لغاية الان أي لجنة او فريق امني لكشف ملابسات حادثة مجزرة ناحية البغدادي بقضاء هيت غربي الانبار، التي ارتكبتها القوات الامريكية بحق منتسبي القوات الامنية والمدنيين”.

وأضاف العبيدي ان “الحكومة المركزية تجاهلت نداءات اهالي المدينة المستهدفة المطالبة بإحالة الجهة المقصرة الى القضاء ومحاسبتهم وفق القانون العراقي”، مبينا ان “اهالي ناحية البغدادي يجددون مطالبهم بمحاسبة القوات الامريكية وانسحابهم من كافة مدن المحافظة”.

وكان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي أكد امس الأول الثلاثاء، أن التحقيق لا زال جاريا بشأن حادثة البغدادي التي نفذها الطيران الأميركي وراح ضحيتها اكثر من 20 شخصا ما بين شهيد وجريح.

يذكر أن الطيران الأميركي ارتكب السبت الماضي, مجزرة في ناحية البغدادي غرب الأنبار راح ضحيتها اكثر من 20 شخصا بين شهيد وجريح، فيما وجهت قيادة العمليات المشتركة بفتح تحقيق في الحادثة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق