الداخلية: القانون يجب أن يأخذ مجراه بحادثة الاعتداء على شباب من البصرة في أربيل

كان برس |

اكد وزير الداخلية قاسم الاعرجي، اليوم السبت، لنظيره الكردستاني، ان القانون يجب أن يأخذ مجراه في حادثة الاعتداء على الشباب العرب في اربيل.

وذكر المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية، سعد معن، في بيان تلقت “كان برس” نسخة منه، انه “على خلفية الاعتداء الذي وقع على شباب من محافظة البصرة في محافظة اربيل تم إجراء مكالمة هاتفية بين وزير الداخلية، قاسم الأعرجي، ووزير داخلية الاقليم كريم سنجاري أعرب فيها الأخير عن اعتذاره واسفه لهذا التصرف الذي أوضح انه تصرف شخصي لا يعبر عن أخلاق المجتمع الكردي”.

وبين سنجاري بحسب البيان أنه “تصرف خارج عن القانون آثار استهجان الجميع لأنه يتنافى مع قيم التعايش السلمي والاخوي بين المكونات”.

وأوضح سنجاري أن “المعتدين هم قيد الاعتقال للتحقيق والقانون سيحاسبهم على فعلتهم الفوضوية هذه”.

من جهته أكد الأعرجي، على أن “القانون يجب أن يأخذ مجراه في هذه الحادثة وان هذه التصرفات المنبوذة من الجميع لن تؤثر على علاقات الأخوة والتعايش في الوطن الواحد بين كافة أطياف مجتمعنا”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق