بغداد تكشف عن وجود عصابات تقف وراء عمليات التسول في العاصمة

كان برس |

كشفت رئيس لجنة الرعاية الاجتماعية في محافظة بغداد هدى جليل، اليوم الأربعاء، عن وجود عصابات تقف وراء عمليات التسول في العاصمة ، فيما دعت رئيس الوزراء حيدر العبادي لتشكل فريق طوارئ لإنهاء عمليات التسول.

وقالت جليل، في تصريح صحفي، انه “هنالك مافيات وعصابات متخصصة للمتاجرة بالمتسولين في بغداد مقابل 25 ألف دينار كأجر يومي مقابل جمعهم للأموال”، مبينا أن “المتسول بعد القبض عليه يكفل من قبل التاجر ولم يسجن ولهذا يجب أن يتم استحداث قانون جديد للحد من هذه الظاهرة”.

وأضافت أنه “يجب تشكيل فريق طوارئ من قبل رئيس الوزراء يشمل فريق حكومي ومجلس محافظة بغداد ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية للحد من ظاهرة التسول في العاصمة”.

وأصبحت ظاهرة التسول علامة فارقة في العاصمة بغداد، فمن السهل أن تشاهد عشرات المتسولين يجوبون الشوارع العامة ويدخلون المستشفيات ويقفون على أبواب المدارس والمؤسسات الحكومية.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق