الماس يهدد بتظاهرات اذا لم يعالج ملف طريق الموت شرقي ديالى

كان برس |

هدد النائب رعد الماس، اليوم الخميس، بتنظيم تظاهرات سلمية تجتاح بعقوبة اذا لم يعالج ملف طريق الموت شرق المحافظة، فيما اشار الى ان داعش يحاول السيطرة عليه من خلال الكمائن.

وقال الماس في تصريح صحفي، ان “طريق مندلي شرق بعقوبة يمثل طريق محوري لمناطق شرق ديالى برمتها بالاضافة الى انه معبر تجاري واقتصادي ستراتيجي للبضائع القادمة من معبر سومار- مندلي الحدودي مع ايران”.

واضاف الماس ان “نشاط داعش على الطريق بات واضح جدا في الاسابيع القليلة الماضية من خلال تكرار ملف الكمائن التي ادت الى سقوط ضحايا في صفوف القوى الامنية”، مهددا بـ”تنظيم تظاهرات سلمية تجتاح بعقوبة اذا لم يعالج ملف طريق الموت”، في اشارة منه الى طريق مندلي.

وتابع ان “كمائن داعش الاخيرة تؤكد ان هناك نشاطا كبيرا لخلاياه في منطقة ستراتيجية مهمة وهو يحاول السيطرة عليه”، لافتا الى انه “حذر مرارا وتكرارا من خطورة وجود داعش في مناطق قريبة من الطريق لان ذلك سيؤدي لمشاكل امنية معقدة”.

وشهد الطريق الرابط بين مندلي وبلدروز في ديالى يوم امس، مقتل خمسة من افراد حرس الحدود بينهم ضابطين احدهم برتبة مقدم في كمين لـ”داعش”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق