البصرة تكشف عن حالات تزوير واسباب عزوف الناخبين في المحافظة

كان برس |

كشف مجلس محافظة البصرة، اليوم الأربعاء، عن قيام بعض ممثلين الأحزاب والكيانات بإطلاق الرصاص الحي بالقرب من مراكز الاقتراع بيوم الانتخاب مما أرعب الناخبين ودفعهم عن العزوف، مبينا أن بعض المراكز فقد السيطرة عليها ودخل ممثلي الكيانات قرب صناديق الاقتراع.

وقال عضو المجلس احمد عبد الحسين، في تصريح صحفي، إن “نسب التزوير تباينت وجرت في جميع المحافظات والكل يتحدث عن أمر التزوير”.

وأضاف أن “ما حصل في البصرة ليس تزويرا فحسب وإنما ادخلوا الناخبين برعب وأربكوا وضع المحافظة في العديد من المناطق بيوم الاقتراع”، مشيرا إلى أن “الشجار الذي جرى بين ممثلي الكيانات والأحزاب قرب مراكز الاقتراع تطور الى إطلاق الرصاص الحي وأرعبوا الناخبين ولم يعالج الا بعد قرب إغلاق صناديق الاقتراع”.

وتابع ان “بعض المناطق فقد موظفي المفوضية السيطرة على المركز ودخل ممثلي الأحزاب قرب صناديق الاقتراع”، مشيرا الى ان “القوات الأمنية في حي الجمهورية وبعض المناطق نزلت بالدبابات لتسطير على الوضع في البصرة”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق