السعدي ينفي ما صرحت به المفوضية عن احتجاز موظفين لها في كركوك

كان برس |

نفى قائد خطة فرض القانون في كركوك اللواء الركن معن السعدي، الاربعاء، ما صرحت به مفوضية الانتخابات عن احتجاز موظفين لها في كركوك.

وكانت المفوضية العليا للانتخابات اتهمت، في وقت سابق اليوم ، جهات “سياسية” باحتجاز موظفيها في محافظة كركوك كـ “رهائن”، فيما وجهت رسالة الى القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي.

وذكر بيان صادر عن قيادة خطة فرض القانون في كركوك تلقت “كان برس” نسخة منه، إن “قائد خطة فرض القانون في كركوك اللواء الركن معن السعدي ينفي ما تداول بشأن احتجاز موظفي من مفوضية الانتخابات كرهائن في المحافظة”.

وأضاف، أن “السعدي يؤكد ان جميع صناديق الاقتراع الانتخابية مؤمنة مع الفلاشات والرامات في إحدى المخازن وبحماية مقاتلي منتسبي جهاز مكافحة الإرهاب وان الوضع داخل محافظة كركوك مستقر ولايدعو للقلق”.

وكان رئيس الإدارة الانتخابية في مفوضية الانتخابات رياض البدران قال، خلال مؤتمر صحفي، إن “هناك الكثير من صناديق الاقتراع في كركوك ولم تصل الى مفوضية الانتخابات في بغداد الى الان”، مبيناً أن “جهات سياسية تحتجز بعض الموظفين التابعين لمكتب المفوضية في كركوك كرهائن”.

وطالب البدران، القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بـ “بتوفير الحماية الكاملة لمفوضية الانتخابات خاصة موظفي مكتب كركوك”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق