الحكمة يدعو لاحالة “مافيات” بيع وشراء الاصوات داخل المفوضية للنزاهة

كان برس |

دعا تيار الحكمة برئاسة عمار الحكيم، الخميس، عن وجود “مافيات” لبيع وشراء الاصوات داخل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، داعيا إلى إحالة مجلس المفوضين إلى هيئة النزاهة للتحقيق.

وقال المتحدث باسم التيار محمد جميل المياحي في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية واطلعت عليه “كان برس” إن “مجلس المفوضين ليس المسؤول الأول عن جميع المشكلات، إنما هناك مافيات في المفوضية تبيع وتشتري أصوات الناخبين”، مشددا على “ضرورة إحالة مجلس المفوضين إلى (النزاهة) للتحقيق للمحافظة على سلامة الانتخابات”.

وعزا المياحي سبب تأخير إعلان النتائج إلى “وجود جهات سياسية تسعى لاستبدال أسماء مرشحين فائزين بغيرهم، وهناك عملية إضافة لأصوات كبيرة لبعض المرشحين من أصوات المصوتين خارج العراق”.

ولفت إلى أن “المشكلة بالتأخير لا تتعلق بموضوع العد والفرز الآلي، إنما بأصوات الخارج التي تمت بطريقة يدوية”، مؤكدا أنه لا يستبعد “إلغاء كامل أصوات المصوتين خارج العراق”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق