نائب عن الفتح: الدفاع عن حقوق وامتيازات الحشد أحدى ثوابتنا خلال المفاوضات

كان برس |

أكد رئيس كتلة صادقون البرلمانية القيادي بإئتلاف الفتح حسن سالم، اليوم الخميس، أن الدفاع عن حقوق وامتيازات مقاتلي الحشد الشعبي سيكون أحد ثوابت الائتلاف خلال المفاوضات مع الكتل السياسية بشأن تشكيل الحكومة.

وقال سالم في تصريح صحفي، إن “ائتلاف الفتح وضع ضمن أولوياته في أي مفاوضات يجريها مع الكتل السياسية عدة ثوابت لايمكن التغاضي عنها”، موضحا أن “الدفاع عن حقوق وامتيازات مقاتلي الحشد الشعبي سيكون المطلب الاول، اضافة الى حقوق شهداء الحشد والقوات الامنية وضحايا الارهاب والجرحى”.

وأضاف سالم، أن “القضاء على الفساد وانهاء المحاصصة وتلبية مطالب الشعب العراقي وتوفير الخدمات وتغليب المصالح الوطنية على المصالح الحزبية الضيقة وانشاء سلم رواتب مبني على العدالة، هي نقاط مهمة سنعمل على تضمينها ضمن الحوارات التي نجريها مع باقي الكتل السياسية”.

واكد سالم، أن “جميع هذه الثوابت سبق للفتح ان طرحها ضمن برنامجه الانتخابي وسنكون حريصين كل الحرص على تطبيق البرنامج الذي عاهدنا عليه الجماهير وان لانحيد عنه باي شكل من الاشكال”.

كشف القيادي في تحالف الفتح النائب حنين القدو، يوم امس، عن وجود “تقارب أولي” مع تحالف النصر برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي، مؤكدا أن التحالف مع ائتلاف دولة القانون برئاسة نوري المالكي لم يحسم بعد.

وقال القدو في تصريح صحفي تابعته “كان برس” إن “هناك حوارات جدية بشأن تشكيل الكتلة الأكبر ليتم تكليفها بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة”، مؤكدا “وجود تقارب أولي مع تحالف النصر وقوائم اخرى (لم يسمها)”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق