الزاملي: القوات الامنية جاهزة لمسك الحدود ويكشف عن جهات متنفذه بتهريب المخدرات للعراق

كان برس |

اكدت لجنة الامن والدفاع النيابية، اليوم الاحد، أن القوات الامنية اصبحت بمستوى الجاهزية والتدريب لمسك المنافذ الحدودية، فيما اعلن عن عصابات منظمة وبمساعدة شخصيات متنفذة تهرب المخدرات للعراق. 

وقال رئيس لجنة الامن والدفاع حاكم الزاملي في بيان تلقت “كان برس”، نسخة منه، “في منتصف، ليلة امس السبت، قام منتسبو وضباط من هيئة المنافذ الحدودية في منفذ أم قصر الشمالي بالعثور على شحنة مكونة من 60 كيلو غرام من مادة الكرستال المخدرة المركز كانت مخبأة داخل صناديق فاكهة الموز، وان هذه الشحنة قادمة من دولة الامارات العربية”.

وأضاف الزاملي، أن “القوات الامنية قد ألقت القبض في وقت سابق على نصف طن تقريبا من المواد المخدرة وسط صناديق الموز، وهذه هي الشحنة الثانية التي يتم العثور عليها من ضمن الحاويات نفسها التي تم الامساك بها خلال اسبوع”، مؤكدا أن “هذا يدل على وجود عمل منظم لعصابات تهريب المواد المخدرة وبمساعدة شخصيات متنفذة في العراق”.

وحذر الزاملي، “كل من تسول نفسه العبث بمقدرات البلد”، لافتا الى أن “القوات الامنية اصبحت بمستوى الجاهزية والتدريب لمسك المنافذ الحدودية، ومنع أي حالة دخول للمواد المخدرة الى العراق”.

وكانت الهيئة العامة للجمارك أعلنت، الجمعة الماضية، عن ضبط كمية كبيرة من المواد المخدرة في ميناء ام قصر الشمالي، مشيرة الى أن المواد البالغة نحو نصف طن كانت مخفية داخل حاوية محملة بالموز قادمة من الإمارات.

اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق