كيف يتعامل لاعبوا كرة القدم المسلمين مع تدريبات كأس العالم خلال رمضان؟

كان برس |

يستعدّ أكثر من 100 لاعب كرة قدم من ست دول ذات أغلبية مسلمة والعديد من الدول الأخرى لأكبر أيام حياتهم المهنية وهي بطولة كأس العالم التي ستبدأ بعد أسابيع قليلة.

ولكن صادفت التمرينات الأخيرة مع بداية شهر رمضان المبارك، لذلك قد يمثّل هذا الأمر معضلة لناحية الإنقطاع عن الأكل… فكيف يتعامل لاعبوا كرة القدم المسلمين مع تدريبات كأس العالم خلال رمضان ؟

حول هذا الأمر يقول “عمر جابر” المدافع المصري بفريق بلده في البطولة القادمة في روسيا: “ليس من السهل بالتأكيد أن تتدرب وتلعب وأنا صائم… لكن علي أن أفعل ذلك… بعض اللاعبين يعوضون الصيام في وقت لاحق”.

من جهة أخرى سيستفيد الكثيرون من الاعيبين من الإعفاءات المخصصة في الدين الإسلامي للأشخاص الذين يعانون من المرض، السفر، ومن يقومون بمهام شاقة جسديًا.

فعلى سبيل المثال لم يقم مسعود أوزيل لاعب المنتخب الألماني بالصوم عندما حل رمضان خلال نهائيات كأس العالم في العام 2014 ، لأنه “كان يعمل” كما أفاد في ذلك الوقت.

وهناك سبب وجيه لتأخير الصيام حتى موعد لاحق فمع نهاية شهر رمضان هناك خطر متزايد من جهة نقص التغذية والطاقة عند الرياضيين.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق