اتفاق بين الجبوري والخنجر على ضرورة تشكيل حكومة قوية قادرة على تحمل مسؤولياتها

كان برس |

أكد كل من رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، ورئيس المشروع العربي خميس الخنجر، اليوم الأربعاء، على وجوب تشكيل حكومة قوية قادرة على تحمل مسؤولياتها في بغداد.

وذكر المكتب الإعلامي للجبوري، في بيان اطلعت عليه “كان برس” أن “رئيس مجلس النواب استقبل، اليوم، رئيس المشروع العربي الشيخ خميس الخنجر والوفد المرافق له، وجرى خلال اللقاء مناقشة ملف تشكيل الحكومة المقبلة، واهمية تظافر جهود الكتل السياسية في تصحيح المسار السياسي وحل المشاكل العالقة”.

وأضاف، أن الطرفين ناقشا “تبني الرؤى الداعمة لحكومة قوية يتشارك فيها الجميع وقادرة على تحمل مسؤولياتها ازاء المشاكل والتحديات الظروف التي يمر بها البلد”.

ولفت إلى أنه “تمت مناقشة سبل التركيز على الجانب الخدمي والمعيشي في المرحلة المقبلة، وتوفير كافة مستلزمات العيش الضرورية، وايلاء الاهمية بالمناطق المحررة واعادة تأهيل بناها التحتية ومشاريعها ومؤسساتها ومرافقها”.

وكان مصدر مطلع كشف، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، عن تواجد رئيس المشروع العربي خميس الخنجر في العاصمة بغداد، مشيرا الى ان احدى الشخصيات السياسية الشيعية دعته الى مأدبة افطار.

وقال المصدر لـ”كان برس” إن “الخنجر يتواجد حاليا في العاصمة بغداد”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، ان “احد الشخصيات السياسية الشيعية، دعا رئيس المشروع العربي خميس الخنجر الى مأدبة إفطار في منزله”.

وبدوره، كشف الخنجر، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، عن سبب قدومه الى بغداد، بعد قطيعة طويلة.

وكتب الخنجر عبر حسابه في تويتر: “جئنا اليوم الى بغداد السلام؛ لتدشين مرحلة جديدة من البناء والتنمية والسلام”.

وأضاف رجل الاعمال الذي كان قد رشح نفسه للإنتخابات النيابية بالتسلسل رقم 1 قبل أن ينحسب من المنافسة: “سنعيش هنا بين اهلنا ونشاركهم طموحاتهم وآمالهم بعراق جديد حر مستقل”.

وكان الخنجر قال، في وقت سابق، إن “حراك التيارات السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة يجب ان لا ينعكس سلبا على اداء الوزارات لمهامها، وتصريف الاعمال التي تحتاج الى متابعة”.
ولفت إلى أن “أزمة الكهرباء الاخيرة تؤكد ضرورة بلورة الحلول الاستراتيجية لمشاكل البلاد المزمنة”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق