النزاهة النيابية: المفوضية تعتزم التعاقد مع شركة فاحصة لأجهزة العد والفرز الالكترونية

كان برس |

كشفت لجنة النزاهة النيابية، اليوم الخميس، عن عزم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات التعاقد مع شركة فاحصة لأجهزة العد والفرز الكترونية التي اجريت خلالها الانتخابات النيابية العامة.

وقال المتحدث باسم اللجنة النائب عادل النوري في تصريح صحفي، ان “المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تعتزم التعاقد مع شركة فاحصة لأجهزة العد والفرز الكترونية التي اجريت خلالها الانتخابات النيابية العامة قبل اسبوعين”.

وتابع ان “اجراء المفوضية هذا كان يفترض ان تقوم به قبل ان تجرى العملية الانتخابية للتأكد من دقة الاجهزة ومصداقيتها وليس بعد اجراء عملية الاقتراع ووقوع كل هذه الخروقات في النتائج والتلاعب بالاصوات”.

اكد مصدر مطلع، اليوم الخميس، ان مجلس الوزراء قرر تشكيل لجنة عليا برئاسة رئيس ديوان الرقابة المالية وعضوية رئيس هيئة النزاهة والمخابرات الوطني والامن الوطني ورئيس اللجنة الامنية العليا للانتخابات للتحقيق في الخروقات والمخالفات الانتخابية.

وقال المصدر لـ”كان برس”، ان “مجلس الوزراء عقد اجتماع بحضور رئيس مجلس القضاء الاعلى فائق زيدان، ورئيس الرقابة المالية صلاح نوري، رئيس جهاز الامن الوطني فالح الفياض، رئيس هيئة النزاهة حسن الياسري، ورئيس جهاز المخابرات الوطني مصطفى الكاظمي ورئيس اللجنة الامنية العليا لحماية مراكز الانتخابات وفريق مستشارية الامن الوطني الخاص بالانظمة الالكترونية الذي اثبت بالأدلة سهولة اختراق النظام والتلاعب بالنتائج وتأكديها بنماذج على حصول خرق بالنظام”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق