أردوغان يرد على تحدي منافسه الرئيسي في بالانتخابات

كان برس |

رد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بسؤال على شرط منافسه الرئيسي في الانتخابات الرئاسية المرتقبة هذا الشهر، لاعتزال السياسة في حال خسر ثقة الناخبين الأتراك.

وقال أردوغان خلال تجمع انتخابي في محافظة دنيزلي جنوب غربي تركيا: “هل ستعتزل السياسة إذا لم تحصل في المرتبة الأولى في الانتخابات المقبلة؟”، وفق ما أوردت صحيفة “حرييت” التركية.

وكان زعيم زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض، محرم إنجه، قد أبدى استعداده لاعتزال الحياة السياسة إذا خسر الانتخابات الرئاسية المقررة في الـ24 من الشهر الجاري، وذلك في حال وافق أردوغان على إجراء مناظرة تلفزيونية.

ولم يجب أردوغان صراحة إذا ما كان يريد المشاركة في تحدي المناظرة أم لا.

وجاءت تصريحات إنجه قبل أيام عدة خلال تجمع لأنصاره في مدينة إسطنبول. واشتكى أردوغان من الشعارات التي رددها أنصار إنجه، وخاصة “أردوغان السارق”، قائلا :” هل لديكم الدليل؟”.

ومن المقرر أن تشهد الانتخابات في الـ24 من الشهر الجاري انتخابات رئاسية وبرلمانية تكتسب أهمية كبرى، إذ سيطبق بعدها النظام الرئاسي الجديد، الذي أقره استفتاء جرى في أبريل 2017، يؤكد منتقدوه بأنه يمنح الرئيس سلطات استبدادية.

وإلى جانب أردوغان ومحرم ينافس 3 مرشحون في السابق الرئاسي، بينهم سجين وامرأة.

وتوقع استطلاع رأي أن يخفق أردوغان في الحصول على الأغلبية، التي يحتاجها للفوز في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق