اتحاد القوى: إعادة الانتخابات ستدخل البلاد في مشاكل لا تحمد عقباها

كان بس |

اكد النائب عن اتحاد القوى كامل الغريري, اليوم الاربعاء, “استحالة” تحقيق مطالب بعض القوى والشخصيات السياسية بإعادة الانتخابات النيابية، محذرا من أن إعادة الانتخابات ستدخل البلاد في مشاكل لا تحمد عقباها.

وقال الغريري في تصريح صحفي، إن “عملية اعادة الانتخابات النيابية أمر مستحيل وربما قد يدخل البلاد في مشاكل لا تحمد عقباها حتى وان كانت الاعادة جزئية”، مشيرا إلى أن “عملية احتراق الاجهزة وصناديق الاقتراع يؤكد تورط المفوضية بعمليات التزوير وان التحقيقيات سوف تظهر ذلك بعد الانتهاء من عملية العد والفرز”.

وأضاف الغريري، أن “الكتل السياسية ستدفع بعضها من اجل القبول ولو على مضض بنتائج اجهزة العد الكتروني في جانب الرصافة واعتماد نسخ التصويت المصورة لدى مفوضية الانتخابات لاغراض التدقيق”.

ويشار الى ان تحالف العدالة والديمقراطية، اكد، اليوم الأربعاء، ان “الفاسدين” والذين قاموا بعمليات التزوير يريدون المضي بالنتائج التي يشوبها التزوير، مؤكدا تأييده على اعادة الانتخابات البرلمانية.

ويذكر ان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اكد، الاحد(10 حزيران 2018)، أن احراق المخازن الخاصة بصناديق الاقتراع في منطقة الرصافة “فعل متعمد وجريمة مخطط لها”، داعيا الى اعادة الانتخابات التشريعية النيابية على خلفية الحادثة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق