العبادي: الاحتكام الى القانون والدستور هو الحل الامثل للخروقات الانتخابية

كان برس |

اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الخميس، ان الاحتكام الى القانون والدستور هو الحل الامثل للخروقات الانتخابية، فيما دعا الكتل الى لقاء مشترك بعد عطلة عيد الفطر المبارك.

وقال العبادي في كلمة موجهة للشعب العراقي عبر القناة الرسمية والتي تابعتها “كان برس”، ان “مرة اخرى تواجه الحكومة تحديات كبيرة للحفاظ على هذه البلاد وعلى سلامة وأمن شعبها”، مبينا انه “لديه ثقة تامة بعبور هذه المرحلة ما دمنا متمسكين بوحدتنا وتغليب المصالح العليا على المصالح الخاصة والفئوية”.

واوضح ان “الاحتكام للقانون والدستور هو السبيل الوحيد لحل المشاكل والخروقات التي شابت العملية الانتخابية”، موضحا انه “لدينا اطمئنان بتجاوز هذه الازمة وخروج العراق وشعبه قويا موحداً ومنتصراً مرة اخرى”.

واشار الى ان “الفوز الحقيقي الفوز الحقيقي هو نجاحنا بالحفاظ على وطننا وشعبنا وعلى الانجازات التي تحققت والدماء والتضحيات الغالية التي بذلت والتي نسعى الى تعزيزها بالبناء والاعمار وبمستقبل افضل لجميع العراقيين”، لافتا الى ان “الخسارة تكمن في الانجرار وراء الخلافات والمغانم والمكاسب الفئوية والشخصية والخاصة”.

وبين ان “الواجب الوطني يدعونا الى اتخاذ موقف موحد ومسؤول وحازم لحماية العملية الديمقراطية والسياسية وضمان سيرهما بشكل سليم وحفظ الامانة وعدم القبول بالتزوير وعدم السماح بالتلاعب باصوات المواطنين”.

ودعا العبادي الكتل السياسية الى “عقد لقاء مشترك بعد عيد الفطر المبارك مباشرة وفي المكان الذي يتم تحديده لاحقا بعد التشاور لوضع ايدينا بأيدي بعض من اجل حماية الوطن والمواطنين وضمان سلامة العملية السياسية والمكاسب الديمقراطية والاتفاق على اليات محددة للاسراع بتشكيل”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق