النجيفي يعلن موقفه من تحالف الصدر والعامري

كان برس |

علق القيادي في تحالف القرار العراقي أثيل النجيفي، على اعلان التحالف بين تحالف سائرون برعاية مقتدى الصدر وزعيم تحالف الفتح هادي العامري.

وقال النجيفي في تصريح صحفي اطلعت عليه “كان برس” إن “تحالف القرار مع اي تفاهم بين الكتل السياسية في هذا الوقت، الذي فيه شك كبير حول نتائج الانتخابات”، مبيناً ان “اي اتفاق يحصل الان هو في صالح العراق، فهناك مخاطر كبيرة في حال تأخر الاتفاقات السياسية”.

وأضاف النجيفي، ان “قضية تشكيل الحكومة واختيار رئيس الوزراء، هو قرار شيعي بحت، وبيد القوى الشيعية، ونحن متفرجون أكثر من فاعلين حقيقيين، نحن ننتظر على ماذا ستتفق الكتل الشيعية، حتى نعرف كيف نتعامل معها”.

وتابع النجيفي، أن “مثل هذا التحالف (الصدر – العامري) يجب ان ينظر الى برنامجه، ثم نتخذ القرار من المشاركة في الحكومة من عدمها”، مشيراً الى أن “تحالف القرار يستبشر باي اتفاق يحدث بين الكتل الكبيرة، بغض النظر باننا نشارك في الحكومة او لا، فأي اتفاق هو في صالح الجميع”.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، قد اعلن، مساء الثلاثاء، انضمام تحالف الفتح بقيادة هادي العامري الى تحالف سائرون لتشكيل الكتلة الأكبر داخل البرلمان العراقي.

وقال الصدر خلال مؤتمر صحفي مشترك مع زعيم تحالف الفتح هادي العامري، عقد في منزل الاول في الحنانة بالنجف، عقب اجتماع للطرفين، إن “تحالف الفتح دخل مع سائرون في الفضاء الوطني”.

وأضاف، أن “التحالف الجديد يأتي مع الحفاظ على التحالف الثلاثي بين سائرون وائتلاف الوطنية وتيار الحكمة”.

وكان الصدر قد التقى العامري، في 20 آيار الماضي، في مقر إقامته بالعاصمة بغداد، وبحثا تطورات العملية السياسية في البلاد وما أفرزته الانتخابات التشريعية لعام 2018، وسبل تشكيل حكومة “ابوية” تعبر عن تطلعات الشعب.

ويأتي ذلك، بعد التطورات التي شهدها ملف الانتخابات ونتائجها ابتداء من اقرار التعديل الثالث لقانون الانتخابات وانتهاء باحتراق مخازن مفوضية الانتخابات في الرصافة، وتداعياته التي ينتظر حسمها وتجنيب البلاد ازمة فراغ دستوري، من خلال تشكيل الحكومة المقبلة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق