لجنة تقصي الحقائق: اقمنا ثلاث دعوات جزائية ضد أعضاء المفوضية

كان برس |

أكدت لجنة تقصي الحقائق النيابية، اليوم الخميس، إقامة ثلاث دعوات جزائية ضد أعضاء مجلس مفوضة الانتخابات بعد تورطهم بتزوير العملية الانتخابية.

وقال رئيس اللجنة عادل نوري في تصريح صحفي، انه “تم إقامة ثلاثة دعوات جزائية ضد أعضاء المفوضية بعد تورطهم بتزوير العملية الانتخابية وتعاونهم مع جهات سياسية فاسدة سعت لسرقة أصوات الناخبين”، مطالبا”القضاء باتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم قبل هروبهم خارج البلاد”.

واضاف إن “تواجد عضوي مفوضية الانتخابات رياض البدران و معن الهيتاوي في مكان حريق صناديق الاقتراع اثبت تورطهم بالوقوف خلف الحريق للتضليل على عملية التزوير الانتخابي”، مبينا إن “حضورهم حصل للتأكد من حريق الصناديق بشكل كامل وعدم خروجها سليمة”.

ويذكر ان رئيس لجنة تقصي الحقائق بشأن الانتخابات عادل نوري، اعلنت، الاربعاء(13حزيران 2018)، ان القضاة الـ9 باشروا بعملهم في مفوضية الانتخابات، فيما اشار الى ان التحقيق بحادثة حرق المخازن مستمر.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق