عمليات نينوى تصدر توضيحا بشأن بيع جثث لداعش

كان برس |

اصدرت قيادة عمليات نينوى، اليوم الاحد، توضيحا بشأن ما نقلته وسائل اعلامية عن بيع جثث لعناصر “داعش”، فيما جددت دعوتها لوسائل الإعلام بأخذ الاخبار والمعلومات من الجهات المختصة الرسمية فقط.

وقالت القيادة في بيان تلقت “كان برس”، نسخة منه ان “بعض وسائل الاعلام تناقلت اخبارا عن بيع جثث لعناصر داعش والتي انتشلت من المنطقة القديمة بمبلغ خمسة آلاف دولار للجثة”، مبينة انه “تم تكليف لجنة لتقصي الحقائق ومن مختلف الأجهزة الأمنية ولَم يثبت لدى هذه اللجنة وجود مثل هذه الحالات”.

واضافت انها “سبق وان ابلغت وسائل الاعلام وفي أكثر من مناسبة بان هناك عناصر إرهابية من بقايا داعش تعمل على الاتصال ببعض الجهات الاعلامية منتحلا صفة ضباط ويقوم بتزويدهم بمعلومات ملفقة وعارية عن الصحة تماما لغرض التشويش وإعطاء صورة سلبية لواقع محافظة نينوى”، داعية وسائل الإعلام الى “أخذ الاخبار والمعلومات من الجهات المختصة الرسمية فقط، والابتعاد عن المغرضين وما تبقى من أذناب الإرهاب”.

يذكر ان عددا من وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تناقلت اخبارا تضمنت ان الجثث التي يتم انتشالها من المدينة القديمة في مدينة الموصل، تباع بمبلغ خمسة الالاف دولار للجثة الواحدة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق