متظاهرون البصرة يحددون شروط التفاوض مع اللجنة الوزارية

كان برس |

حدد المتظاهرون في البصرة، اليوم الخميس، شرطاً للقبول بالتفاوض مع اللجنة الوزارية التي شكلت بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، للنظر في مشاكل المحافظة، فيما هاجموا رئيس الحكومة السابقة نوري المالكي، وطردوا مراسلي قنوات فضائية.

وقال مصدر محلي لـ”كان برس”، إن “متظاهري البصرة، رفضوا طلب اللجنة الوزارية التفاوض مع شيوخ العشائر داخل مضيف أحد الشيوخ، وطالبوا بأن يكون التفاوض في خيمة الاعتصام قرب حقل الرميلة الشمالي”.

وأضاف المصدر، أن “المتظاهرين قاموا بطرد مراسل قناة (آفاق) ورددوا شعارات مناهضة للمالكي، وعللوا ذلك بأن القناة تابعة لشخص جزء من منظومة سياسية أوصلت البصرة لهذا الحال”.

وأوضح أن “رجال دين تقدموا تظاهرات البصرة، وأصدروا توجيهات للمتظاهرين، بعدم التعدي على الأملاك العامة”، مؤكداً أن “هذه التوجيهات لاقت إستجابة من قبل المتظاهرين”.

ويشار الى ان وزرير النفط ورئيس اللجنة الوزارية العليا، جبار اللعيبي، المكلفة من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، الخميس 12 تموز 2018، عن توفير 10 الاف فرصة عمل لأبناء محافظة البصرة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق