رئيس الوزراء يصدر عدة توجيهات لاهالي ميسان

كان برس |

اصدر رئيس الوزراء، حيدر العبادي، اليوم الخميس، عدة توجيهات ابرزها دفع حصة المحافظة من تخصيصات البترو دولار، فضلا عن طلاق التعيينات لدرجات حركة الملاك في محافظة ميسان، وتتولى وزارة المالية توفير الغطاء المالي للقطاعات المختلفة.

ذكر بيان لمكتبه الاعلامي، تلقت “كان برس”، نسخة منه، ان “العبادي استقبل وفدا من اهالي محافظة ميسان وشيوخها والوجهاء فيها، والحكومة المحلية بحضور لجنة الاعمار والخدمات في المحافظات التي تضم عددا من الوزراء والوكلاء والمدراء ورؤساء الاجهزة الامنية، ورحب بالوفد وباهالي محافظة ميسان”.

واكد العبادي بحسب البيان على ان “من دون امن لن يكون هناك استثمار”، مبينا ان “التعاون فيما بيننا سيجعلنا نتغلب على جميع الاشكالات”.

واشار الى انه “منذ بضعة اشهر التي تلت اعلان النصر اعلنا عن توجهنا لتنفيذ خطة اعمار واستقرار في عموم العراق وابدت العديد من الدول والشركات استعدادها للعمل في العراق، ولذلك فاننا نؤكد على اهمية الامن لتحقيق الاستثمار والاعمار، مبينا ان قواتنا مازالت تقوم بعمليات تطهير للقضاء على ما تبقى من الدواعش”.

وتابع ان “هناك دوائر تم نقلها للمحافظات مع التخصيصات وكان هنالك تلكؤ فيها ونحتاج ان نتعاون ونكون فريقا واحدا لتقديم الخدمة لمواطنينا، موضحا ان اغلب المتظاهرين سلميون ويجب ان نتعامل معهم بايجابية من خلال السماع لما يريدون وهناك ايضا من يريد ان يخرب لكي يحدث فوضى ولا تصل مطالب المواطنين”.

واشار البيان ان “العبادي اصدر على ضوء الاجتماع عدة توجيهات منها اطلاق التعيينات لدرجات حركة الملاك في محافظة ميسان، وتتولى وزارة المالية توفير الغطاء المالي للقطاعات المختلفة، على ان يكون العدد الذي يتاح لابناء المحافظة متناسبا مع نسبة السكان فيها وحركة الملاك وفرص التشغيل في المشاريع الانتاجية والخدمية، ويتطلب ذلك ايضا وضع خطة عاجلة لتوفير فرص عمل من خلال استئناف العمل بعدد من المشاريع المحالة والمتأخرة بجانبها المشاريع الصناعية في وزارة الصناعة والمعادن و وزارة النفط ومشاريع القطاع الخاص، وضمان حقوق المتعاقدين مع مقاولين ضمن مراحل انجاز المشروع”.

واضاف انه “سيتم دفع حصة المحافظة من تخصيصات البترو دولار، بالاضافة الى دراسة تأمين ضمانة للمقاولين لاكمال المشاريع التي لاتقل نسبة انجازها عن 75% لتسلم استحتقاقاتهم بعد انجاز المشاريع”، مبينا الى انه “سيتم تمويل اكمال مشاريع الابنية المدرسية التي لاتقل نسبة انجازها عن 90%، ووضع التخصيصات اللازمة وبحسب الاولويات لتنفيذ طريق عمارة – بتيرة – فجر وتنفيذ الممر الثاني لطريق ميمونة سلام بتحويل ادراجه الى مشاريع البترودولار، بالاضافة الى اكمال مشروع تقاطع الكرامة ( النفق المجسرات )، واكمال انجاز المستشفى التركي الذي وصلت نسبة انجازه الى 89%” .

ووجه العبادي بحسب البيان الى “دعم توفير الكوادر الطبية والتمريضية للمستشفيات والمراكز في المحافظة، وان تلتزم وزارة الكهرباء بتأمين الحصة المقررة لمحافظة ميسان من الكهرباء مع مراعاة الظروف الجوية خلال فصل الصيف، فيما وجه بمعالجة التلكؤ في مشروع المسبح الاولمبي في مدينة العمارة، و معالجة التلكؤ في اكمال مشروع ماء العمارة الموحد”.

واردف بان “تتولى وزارة الكهرباء العمل على تأهيل واصلاح المحطات الثانوية المغذية في محطات (سيد جميل والكحلاء)، ويحول مشروع محطة الميمونة 132 الى مشاريع البترودولار، فيما يتم معالجة الضياعات والتجاوزات على المنظومة الكهربائية وزيادة اقسام الصيانة”، مشددا على ان “تتولى وزارة الزراعة اعادة النظر بالروزنامة الزراعية لضمان تسويق وبيع المحاصيل الزراعية المحلية والثروة الحيوانية، ومضاعفة الجهود لتحريك المشاريع الاستثمارية في محافظة ميسان”.

وتابع العبادي ان “يتم مشاركة ممثلي القطاع الخاص في لجان الاعمار والاستثمار المشكلة في بغداد والمحافظات وفي خلايا الازمة، و تفعيل العمل والاقراض في المصرف الزراعي التعاوني في محافظة ميسان، و دراسة تأجيل تسديد القروض الزراعية لسنتين 2017- 2018 ومعالجة موضوع الفوائد المستحقة”.

ونوه على ان “يتم تعزيز القوات الامنية، وضبط المنافذ الحدودية في محافظة ميسان وتأمين نقاط سيطرة فعالة”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق