مستشار العبادي يكشف حجم خسائر العراق المالية بسبب العقوبات الأمريكية على ايران

كان برس |

أكد المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء، مظهر محمد صالح، الخميس (9 آب 2018)، أن العقوبات الأمريكية على واشنطن، ستؤثر على العراق من خلال تأثيرها على السياحة الدينية في البلاد.

ونقلت وكالة “فرانس برس” الفرنسية عن صالح قوبه، إن “العقوبات الاميركية ستؤثر على الاقتصاد العراقي”.

وأضاف، أن “السوق العراقية تستهلك وبشكل واسع سلعا إيرانية ذات طبيعة زراعية وسيارات ومواد غذائية وغيرها مثل مواد البناء وغير ذلك”.

وتابع، أن “العراق يقصده بين مليونين وثلاثة ملايين للسياحة الدينية سنويا، هذا يمثل نشاط اقتصادي كبير سيحرم منه العراق”.

ويدفع كل سائح مبلغ 40 دولار كرسوم مقابل الحصول على تصرح للدخول الى العراق.

ودخلت حيز التنفيذ، الثلاثاء 7/ 8 / 2018، حزمة عقوبات اولى من قبل واشنطن على طهران، عقب قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب في مايو (أيار) التخلي عن الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015، في تحرك عارضته باقي الأطراف الموقعة على الاتفاق.

وشملت الحزمة الاولى عقوبات على القطاعات المالية والتجارية، وستليها حزمة أخرى في تشرين الثاني، تستهدف الطاقة، وأبرزها “النفط عصب الاقتصاد”.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية، ان “الحزمة تشمل حظر شراء الدولار الأميركي على النظام الإيراني”.

وتطال العقوبات الأميركية على إيران قطاعات حيوية، مثل صناعة السيارات، وتجارة الذهب والمعادن الثمينة في البلاد.

وبموجب العقوبات، ستمنع إيران من الحصول على الحديد والألمنيوم لصناعاتها، وأن تجرى المعاملات التجارية المهمة اعتمادا على الريال الإيراني في البيع أو الشراء.

ولن تكون العقوبات على الداخل الإيراني، إنما من المتوقع أن تمتد إلى الحسابات البنكية التي تحتفظ بمبالغ كبيرة من الريال الإيراني خارج إيران.
ومن المتوقع أن تنسحب طهران من صفقات طيران مدنية، أبرزها صفقتا شركة “بوينغ” الأميركية و”إيرباص” الفرنسية.

أما الحزمة الثانية التي تستهدف الطاقة، فستعمل على الحد من الصادرات الإيرانية، كما أنها ستطال عددا من مؤسسات الموانئ والأساطيل البحرية الإيرانية، لتقلص من قدرة إيران على متابعة أنشطة تهريب السلاح إلى الدول المجاورة من أجل زعزعة استقرارها.

وشهدت إيران خلال الايام الماضية، مظاهرات متفرقة وإضرابات، في عدد من المناطق، احتجاجا على النقص في المياه وارتفاع الأسعار.

وصحيفة “واشنطن بوست، رأت ان “تلك العقوبات من شأنها أيضا أن تضع قيودا صارمة على أنشطة إيران النووية”، مبينة ان “احتمال عودة العقوبات أدى إلى انخفاض في العملة الإيرانية”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق