التغيير: لولا التزوير في الانتخابات لكنا الاول في كردستان او الثاني على الأقل

كان برس |

كشفت النائبة عن حركة التغيير، بهار محمود، الجمعة 14 أيلول 2018، حقيقة وضعها شرطاً مقابل الدخول بتحالف كردستاني موحد.

وقالت محمود في تصريح صحفي اطلعت عليه “كان برس” أن “الانباء حول اشتراط الحركة الحصول على منصب النائب الثاني لرئاسة البرلمان العراقي مقابل الموافقة على الدخول بتحالف كردستاني موحد، لا صحة لها”، مبينة أن “ما يهم الحركة في الوقت المقبل هو الدفاع عن مصالح الكرد واستحصال حقوقهم الدستورية من الحكومة الاتحادية في بغداد”.

واضافت انه “لولا التزوير الذي حصل في الانتخابات الاخيرة لكنا نحن الاول في الاقليم او الثاني على الأقل”، مؤكدة أن “الحركة ليست بحاجة لعقد الاتفاقيات والمساومات من اجل الحصول على المناصب”.

واشارت الى أنه “لم نناقش داخل الحركة طرح شخصية يوسف محمد صادق رئيس برلمان اقليم كردستان السابق كمرشح لنا لمنصب النائب الثاني لرئيس البرلمان الاتحادي رغم انه شخصية يتمتع بكامل المواصفات الجيدة التي تؤهله لشغلة المنصب”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق