النزاهة تعلن اعادة ملكية عقارٍ مستولى عليه بطرق غير قانونية إلى بلدية كربلاء

كان برس |

كشفت هيئة النزاهة، الاربعاء، عن تمكُّنها من إعادة ملكيَّة عقارٍ يقع في مركز محافظة كربلاء إلى ملكية مديريَّة بلديَّات المحافظة، التي لم يكن لديها أيُّ علمٍ بعائديَّة العقار إليها، لحين اكتشافه من قبل ملاكات الهيئة.

وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة في بيان تلقت “كان برس” نسخة منه ان “معلوماتٍ وردت الينا تفيد بتزوير معاملة انتقال ملكيَّة العقار الذي تبلغ مساحته (دونماً واحداً و15 اولك) ، وقيمته التقديريَّة (800,000,000) مليون دينارٍ، ويقع في مركز المحافظة”، مبينة ان “ملاكات مكتب تحقيق كربلاء في الهيئة انتقلت إلى مديريَّة التسجيل العقاريِّ العامَّة في بغداد ودائرة التسجيل العقاريِّ الأولى في المحافظة، لتدقيق القيد الخاصِّ بالعقار الذي كان قد تمَّ تمزيقه ورفعه من سِجلَّات دائرة التسجيل العقاريِّ”.

وأضافت أنَّ “ملاكات المكتب اكتشفت حدوث حالات تزويرٍ في قيود العقار والأختام المُستخدمة في عمليَّة التزوير”، مُشيرةً إلى أنَّ “خبراء مديريَّة الأدلة الجنائيَّة في بغداد وبابل قاموا بإجراء (المضاهاة) على السِّجلات الدائميَّة في مديريَّة التسجيل العقاريِّ العامَّة في بغداد ودائرة التسجيل العقاريِّ الأولى في كربلاء، إذ تبيَّن وجود اختلافٍ في كتابات وتواقيع المُوظَّفين بالقيد الخاصِّ بالعقار عن بقيَّة القيود في ذات السِّجلِّ”.

وتابعت ان “قاضي التحقيق المُختصُّ بالنظر في قضايا النزاهة بكربلاء اصدر قرار تسليم العقار إلى مديريَّة بلديَّات المحافظة، كونها المالك الرسميَّ للمحافظة عليه، وعدم التصرُّف به من قبل أيِّ شخصٍ لحين إقامة الدعوى بإبطال قيد العقار وإعادة تسجيله باسمها”.

يُذكَرُ أنَّ هيئة النزاهة تمكَّنت خلال العام الجاري من إعادة ملكيَّة مجموعة عقاراتٍ في محافظة كربلاء بلغت قيمتها التقديريَّة أكثر من (225,000,000,000) مليار دينارٍ إلى ملكيَّة الدولة.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق