الجعفري: زيارتنا الى سوريا مهمة للغاية ولمسنا عودة واضحة للاستقرار

كان برس |

قال وزير الخارجية ابراهيم الجعفري ان الاوضاع بشكل عام في سوريا تشهد عودة واضحة للاستقرار فيما اشار الى ان زيارتة الحالية تكتسب اهمية واضحة ولعدة اسباب اهمها تعزيز التعاون الثنائي في ملفات الامن والمياه.

وذكر الجعفري خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السوري وليد المعلم ان “العلاقات السورية العراقية قوية ومستمرة ضد كل الأعداء، وهذه العلاقة قديمة جداً”، مبيناً انه “خلال تجوالي بسوريا لمست عودة للاستقرار بشكل عام فيها”.

واردف انه “لا يكفي اننا نمتلك تاريخاً بالعلاقات مع سوريا، بل يجب ان نحافظ على هذه العلاقة، وفي تصوري ان سوريا اليوم تخطت الكثير من الازمات وتجاوزت التحديات والأزمات التي عانتها وتصدت لها، والان سوريا تخطو خطوات يشهد لها الجميع”.

وتابع قائلاً: “حاولت من وقت مبكر وتكلمت حول عودة سوريا الى البيت العربي والجامعة العربية بالرغم من انها ليس دخيلة لهما، وقلت ان سوريا عضو أساسي في الجامعة العربية، لذا يجب ان تشارك بالبيت العربي وكررت هذا الطلب اكثر المرات”.

واوضح ان “سوريا لا ينبغي ان تهمش ولا يستطيع احد تهميشها فهي ملتحمة بشعبها، وبيتها هو البيت العربي، وقوتها قوة لنا جميعا”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق