إمنية ديالى تعلن تدمير أكثر من 20 مضافة شمال شرقي المحافظة

كان برس |

أعلنت اللجنة الامنية بمجلس محافظة ديالى، اليوم الثلاثاء، تدمير أكثر من 20 مضافة تابعة لما أسمته بـ”مثلث الشر” شمال شرقي المحافظة.

وقال رئيس اللجنة الأمنية، صادق الحسيني، في تصريح صحفي، تابعته “كان برس”، ان “الوية الحشد الشعبي ( 24-23-110) بالتنسيق مع بقية تشكيلات قيادة عمليات ديالى نفذت مهمة معقدة ونجحت في تمشيط كامل لمثلث يمتد من حمرين وصولا الى حوض الطبج، ومن ثم باتجاه الحدود المشتركة مع صلاح الدين والذي يمثل اراض معقدة جدا ممتدة لعشرات الكيلومترات، حيث تنشط خلايا داعش الإرهابي”.

واضاف الحسيني، ان “القوات الأمنية دمرت أكثر من 20 مضافة بعضها ضم اعتدة ومتفجرات”، لافتا الى ان “مفارز الحشد توغلت بعمق يزيد عن (40 كم) سيرا على الاقدام ولساعات طويلة للوصول الى اخر مضافات التنظيم وتدميرها”.

وتابع، ان “غرفة عمليات داعش في ولاية ديالى انهارت بعد هذا العملية”، لافتا الى ان “حجم ما دمر من مضافات قضى على اهم اوكارها في مناطق مهمة واستراتيجية، الامر الذي سيقلل من المخاطر الامنية على القرى والمناطق المحررة”.

وكانت الاجهزة الامنية والحشد الشعبي في ديالى أطلقت يوم أمس الاثنين بعملية امنية واسعة لتعقب اوكار تنظيم داعش ضمن حدود قضاء خانقين والمناطق والقرى القريبة منه.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق