الفتح: نواب سيتوجهون نحو جمع التواقيع لمحاسبة الفهداوي لهذا السبب

كان برس |

أكد النائب عن تحالف الفتح حنين قدو، اليوم الأحد، أن إبرام الاتفاقية بين وزارة الكهرباء وشركة جنرال إلكتريك حصل بضغوط أمريكية على الحكومة الحالية لتمرير توقيع العقد، فيما بين إن أعضاء مجلس النواب سيتوجهون نحو جمع التواقيع لمحاسبة وزير الكهرباء قاسم الفهداوي.

وقال قدو في تصريح صحفي، تابعته “كان برس”، إن “واشنطن ضغطت بشكل كبير على الحكومة الحالية للحصول على عقود تجهيز الطاقة الكهربائية لصالح شركة جنرال إلكتريك دون شركة سيمنس الألمانية”، لافتا إلى إن “إبرام الاتفاقية في الوقت الحالي مخالف للدستور كون الحكومة الحالية لا تمتلك الصلاحيات”.

وأضاف إن “إصرار الجانب الأمريكي للاستحواذ على عقود الكهرباء تعد محاولة لفرض الهيمنة الأمريكية وتحقيق مصالحها بالبقاء في البلاد من خلال منح الشركات الأمريكية عدد من عقود الوزارات الخدمية”، مبينا إن “أعضاء مجلس النواب سيتوجهون نحو جمع التواقيع لمحاسبة وزير الكهرباء قاسم الفهداوي خلال المرحلة القادمة”.

وكان الخبير القانوني علي التميمي قد بين، الأحد، أن إبرام وزير الكهرباء قاسم الفهداوي اتفاقية تعاون مع شركة جنرال إلكتريك الأميركية باطلة ومخالفة للقانون، فيما أكد إن الاتفاقية قابلة للطعن إمام القضاء الإداري.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق