أوبك تزيد إنتاجها من النفط لاعلى مستوياته

كان برس |

أظهر مسح أجرته وكالة رويترز، أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) زادت إنتاجها من النفط في تشرين الأول إلى أعلى مستوياته منذ 2016، حيث طغت زيادات الإنتاج بقيادة الإمارات العربية المتحدة وليبيا على انخفاض الشحنات الإيرانية بسبب العقوبات الأمريكية.

وبين المسح الذي نشرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن “المنظمة التي تضم 15 عضوا ضخت 33.31 مليون برميل يوميا هذا الشهر، بزيادة 390 ألف برميل يوميا عن أيلول، وهو أعلى مستوى لإجمالي إنتاج أوبك منذ كانون الأول 2016”.

وكانت أوبك اتفقت في حزيران على ضخ كميات أكبر من النفط بعد ضغط من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لكبح ارتفاع الأسعار وتعويض النقص المتوقع في الصادرات الإيرانية.

وبلغت أسعار النفط أعلى مستوياتها في أربع سنوات عند 86.74 دولار للبرميل في الثالث من أكتوبر تشرين الأول، لكنها تراجعت بعد ذلك إلى 76 دولارا مع انحسار المخاوف من شح الإمدادات.

وتضمن اتفاق يونيو حزيران عودة أوبك وروسيا وغيرها من المنتجين غير الأعضاء بالمنظمة إلى الامتثال بنسبة 100 بالمئة بتخفيضات الإنتاج التي بدأ تطبيقها في كانون الثاني 2017، بعد شهور دفع فيها تدني الإنتاج في فنزويلا وأنجولا وغيرهما مستوى الامتثال بالتخفيضات إلى فوق 160 بالمئة.

وفي تشرين الأول، انخفضت نسبة امتثال أعضاء أوبك الاثني عشر المشاركين في اتفاق خفض الإمدادات إلى 107 بالمئة مع زيادة الإنتاج، مقارنة مع 122 بالمئة بعد التعديل في أيلول، بحسب المسح.

وهذا هو أقرب مستوى لنسبة الامتثال البالغة 100 بالمئة سجلته أوبك منذ اتفاق حزيران.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق