أحمد الريسوني يعلق على مقتل خاشقجي

كان برس |

اعتبر الرئيس الجديد للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين “أحمد الريسوني”، اليوم الخميس، إن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي “قضية عربية إسلامية إنسانية وعالمية”.

جاء ذلك في تصريحات لوكالة الأناضول، على هامش الجلسة الختامية، للجمعية العامة للاتحاد في دورتها الخامسة، بإسطنبول، والتي شارك بها على مدار 6 أيام أكثر من 1500 عالم من ما يزيد عن 80 دولة.

وأكد الرئيس الجديد للاتحاد بأن “الشهيد خاشقجي يشغل العالم كله، وهي قضية عالمية وليست قضية الاتحاد العالمي فقط، وإنما قضية الضمير العالمي، والجمهورية التركية تتابعها عن قرب، والمنظمات الحقوقية تتابعها أيضا، والقضية أخذت ما تستحقه من عناية”.

وقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول، مطلع أكتوبر الماضي.

واعترفت الرياض بعد 18 يوما بمقتله وتورط أشخاص من دوائر الحكم في الجريمة، من دون الكشف عن مصير الجثمان أو تسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق