الدهلكي: اعتبار القضاء “الدگات العشائرية” عمل ارهابي خطوة لفرض القانون

كان برس |

أكد النائب عن ائتلاف الوطنية، رعد الدهلكي، ان قرار مجلس القضاء الاعلى بالتعامل مع قضايا ما يعرف بـ” الدگات العشائرية” وفق قانون مكافحة الاٍرهاب هو خطوة مهمة وضرورية باتجاه تثبيت سلطة القانون فوق كل المسميات الاخرى في طريق بناء دولة المؤسسات.

وقال الدهلكي في بيان تلقت “كان برس” نسخة منه، اننا “بالوقت الذي نؤكد فيه اهمية العشائر في حفظ تماسك النسيج المجتمعي واعتبارها الهوية الاسمى للعراق بتنوع عشائره ،فاننا نؤكد تمسكنا بتطبيق القانون على الجميع دون استثناء”، مبينا ان “مايعرف بالدكات العشائرية هو اسلوب رفضته اغلب الشخصيات العشائرية الاصيلة واعتبرته اسلوب دخيل على العشائر العراقية الاصيلة”.

وأضاف الدهلكي، “طالما حذرنا من استغلال البعض من ضعاف النفوس لاسم العشيرة لخدمة مصالح ضيقة والتصفيات الشخصية لاسباب عديدة ،وطالبنا بتقوية هيبة الدولة والقانون لانه اساس بناء الدولة”.

ولفت الى ان ” قرار مجلس القضاء الاعلى بالتعامل مع قضايا ما يعرف بـ{الدكات العشائرية} وفق قانون مكافحة الاٍرهاب هو خطوة مهمة وضرورية باتجاه تثبيت سلطة القانون فوق كل المسميات الاخرى في طريق بناء دولة المؤسسات”.

واكد الدهلكي، ان “اصدار القرار رغم اهميته لكنه لن يكون ذا جدوى ومنفعة مالم يتم تطبيقه من الاجهزة الامنية وان تتعاون العشائر العراقية مع القانون لتطبيقه وعدم التستر على كل من يحاول خرق القانون واستغلال النفوذ العشائري للتهرب من العقوبة”.

وكان مجلس القضاء الاعلى وجه أمس بالتعامل مع قضايا ما يعرف بـ{الدگات العشائرية} وفق قانون مكافحة الاٍرهاب.

وأعتبر مجلس القضاء الأعلى {الدگات العشائرية} “صورة من صور التهديد الإرهابي وفق احكام المادة 2 من قانون مكافحة الاٍرهاب”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق