الخارجية الأمريكية: “قسد” يجب ألا تكون مستهدفة بعد انسحابنا من سوريا

كان برس |

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أنه لا ينبغي أن تكون هناك عمليات عسكرية تستهدف “قوات سوريا الديمقراطية” والوحدات الكردية المنضوية تحتها بعد انسحاب قواتنا من سوريا.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية روبرت بالادينو: “تحدثنا كثيرا عن ذلك مع شركائنا على مختلف المستويات، أي عن كيفية سحب قواتنا من شمال شرقي سوريا بشكل آمن وإحلال الاستقرار في المناطق المحررة”.

وتابع قائلا: “أعلنا بوضوح أن “قوات سوريا الديمقراطية” لا يمكن استهدافها بعمليات عسكرية. وهذا يشمل أيضا المكون الكردي لـ “قسد”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن عن استعداد أنقرة لـ “تولي مسؤولية محاربة الإرهاب” في المناطق السورية التي ستنسحب منها القوات الأمريكية، علما بأن تركيا تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية تنظيما إرهابيا. كما صرح أردوغان في وقت سابق بأن بلاده ستشن عملية عسكرية شرقي الفرات.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق