المسار المدني: حكومة عبد المهدي اهملت ملف النازحين ومعاناتهم المستمرة منذ 5 سنوات

كان برس |

طالب رئيس حزب المسار المدني، النائب مثنى عبدالصمد السامرائي الحكومة العراقية بإبداء المزيد من الاهتمام بملف النازحين والقيام بخطوات حقيقية لإعادتهم إلى مناطقهم.

وقال السامرائي في بيان تلقته “كان برس” إن “حكومة عادل عبد المهدي أهملت ملف النازحين ولم يكن في أولوياتها ولم تبذل أي جهد حقيقي لإعادة النازحين الى مناطقهم مع وجوب استثناء العناصر التي تورطت في أعمال إرهابية من هذه العودة”.

ودعا السامرائي، “رئيس الحكومة الى زيارة مخيمات النزوح للتعرف على حجم المعاناة خصوصا بعد التقارير التي تحدثت عن ارتفاع نسبة الوفيات فيها بسبب الظروف الجوية أو الحرائق التي تتعرض لها”.

واضاف ان “الزيارة قد تدفع رئيس الوزراء لإتخاذ إجراءات جادة في تطبيع الأوضاع بالمناطق التي شهدت نزوحا بسبب أعمال العنف التي شهدتها لتسهيل عودة الأهالي إليها من جهة والعمل على تخفيف الأعباء التي يتحملها النازحون منذ أكثر من خمس سنوات من جهة أخرى”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق