عبد المهدي: العالم أكثر أمنا وسلما بسبب تضحيات العراقيين الكبيرة

كان برس |

اكد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم الثلاثاء، ان العالم أكثر أمنا وسلما بسبب تضحيات العراقيين الكبيرة، مشير الى ان الازمات في المنطقة ذاهبة الى التسوية.

وقال عبد المهدي في كلمة له خلال المؤتمر الاسبوعي وتابعته “كان برس”، إن “العالم اليوم اكثر امنا وسلما بسبب التضحيات التي بذلها العراقيون في القضاء على داعش” لافتا الى ان “العراق معني بتطورات المعارك في سوريا وتطهير اخر جيب من داعش”.

وبشأن تواجد قوات اجنبية في العراق اوضح عبد المهدي، أن “جميع القواعد العسكرية الموجودة في العراق هي عراقية ولا وجود لقواعد اجنبية”.

وتابع عبد المهدي، أن “الازمات في المنطقة ذاهبة الى التسوية لان جميع الاطراف لا تريد الحرب بعد الان”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق