سائرون تكشف عن سبب عدم عرض استراتيجية مكافحة الفساد أمام البرلمان

كان برس |

كشف النائب عن تحالف سائرون، ستار جبار، اليوم الأحد، سبب عدم عرض استراتيجية رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي خلال جلسة البرلمان، أمس السبت، فيما أكد أن قرار الغاء مكاتب المفتشين العموميين لا زال مبدئيًا.

وقال جبار في تصريح صحفي، تابعته “كان برس”، إن “جلسة يوم امس كانت تشاورية للتوجه باتخاذ قرارات وتشريع قوانين لمكافحة الفساد والحد من انتشار الفساد في الدوائر الحكومية”.

وأضاف، أن “رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي عرض خلال كلمته، مقترحاته حول انهاء الفساد وتم التصويت بشكل مبدئي على الغاء مكاتب مفتشين العمومين وصياغة قانون وطريقة جديدة من خلال دمج الجهات الرقابية لمكافحة الفساد في قانون واحد وآلية واحدة”.

وبين، أن “الوقت كان ضيقًا مع مداخلات كثيرة من أعضاء مجلس النواب والبرنامج كان حافل ولم يتسنى الوقت لتقديم استراتيجية عبد المهدي لمكافحة الفساد التي أعلن عنها”.

وتابع، أن “الغاء مكاتب المفتشين العمومين كان بشكل مبدئي لحين إيجاد بديل اخر”، لافتاً الى أنه “تم طرح الكثير من الحلول، ضمنها ان تكون الجهة الرقابية مستقلة، لا تتبع الوزارة وبالتالي لا يكون مكتب المفتش العام تحت رحمة الوزير”.

وعن اكمال الكابينة الوزارية أكد أن “الوزرات الشاغرة ستحسم خلال فترة اقل من شهر”، مشيرًا إلى أن “الأيام القادمة ستكون حافلة بجلسات لغرض انهاء المهام الموكلة لمجلس النواب خلال أسرع وقت ممكن”.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق