الديمقراطي يعلن منح الوطني رئاسة برلمان كردستان ويكشف تفاصيل الاتفاق بشأن المناصب

كان برس |

اعلن مسؤول المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني، الأربعاء، 13 آذار، 2019، منح منصب رئيس برلمان اقليم كردستان، الى حزب الاتحاد الوطني.

وقال ميراني في تصريح ادلى به للصحفيين في اربيل تابعته “كان برس” إن “الاجتماع الذي عقد امس بين الحزبين الكرديين (الديمقراطي والاتحاد)، كان اكثر صراحة، وقد طالب الاتحاد الوطني بالحصول على المناصب التي يريدها وفق استحقاقه الانتخابي، مردفا بالقول انه “قد توصلنا الى تفاهم وفق رغبة الاتحاد الوطني”.

وأضاف أن “الاتحاد الوطني شريكنا في التاريخ والجغرافية، والديمقراطي الكردستاني لا يفرط بتلك الشراكة من اجل منصب وزير او مدير عام”.

ونوه ميراني الى أن “الجانبين لديهم اتفاق بان يكون منصب رئيس البرلمان من حصة الاتحاد الوطني باعتباره الفائز الثاني في الانتخابات بإقليم كردستان”، مبينا أن “الديمقراطي الكردستاني ينتظر من الاتحاد الوطني تقديم مرشحه لذلك المنصب”.

وكشف أن “الاتحاد الوطني لديه مجموعة من المطالب تتعلق بالمناصب، وقد ابلغ بها في اجتماع يوم امس بأسماء المناصب”، مؤكداً أن “من حق الاتحاد الوطني الحصول على مناصب سيادية”.

وإختتم ميراني تصريحه بالقول أنه، “لا يستطيع البوح بأسماء المناصب التي طالب به الاتحاد الوطني”، نافيا “مطالبة الاخير بإلغاء الاتفاق السياسي بين الديمقراطي الكوردستاني وحركة التغيير”.

وعقد حزبا الاتحاد الوطني والديمقراطي، الكردستانيان، الثلاثاء (12 اذار 2019)، اجتماعاً في أربيل لمناقشة تقاسم مناصب في إقليم كردستان.

وسوم
اظهر المزيد

المقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق